Monday, May 16, 2011

شيكل , ومتسول , وحدود 67 , ولاجىء , ودولة عجيبة

شيكل , ومتسول , وحدود 67 , ولاجىء , ودولة عجيبة 

أصبحت تنتشر في بلدي العزيز عدة ظواهر غريبة تدعو للوقوف عندها وطرح بعض الأسئلة لعل وعسى أن يفيدنا أحدهم بجواب شاف يخفف من حيرتنا التي كادت تخترق حدود السماء والأرض... تلك الظواهر وجدتها مرتبطة ببعضها ارتباطاَ عجيباَ محيراَ يدعو للقلق أحيانا , وأحيانا أخرى يدعو للجنون .. أول تلك الظواهر هي  ظاهرة التسول أو كما ندعوها في الشارع " الشحدة" والتي  أصبحت صفة رسمية ملتصقة  بكل ما يمت  لحياتنا الإقتصادية والسياسية بصَلة , في هذه الأيام أرى " المتسولين " يطوفون الشوارع من أجل إيجاد ما يسد رمقهم كما يدعي البعض , لا أريد أن أشن هجوما لاذعاً على " المتسولين " إنما على اللذين دفعوهم لسلوك هذا الطريق المذل سواء كان قصدهم الإحتيال على الناس , أم سد رمق أطفالهم الجياع ....

على الجانب الأخر من الصورة أرى رئيس الحكومة الفلسطينية " سلام فياض" يجول بلاد الكرة الأرضية طولاً وعرضاً يستجدي أموالاً من الدول المانحة  والتي تسمى في أخر النهار إما "صدقات , أو أموال شحدة" ...... كل ذلك  من أجل سداد رواتب الموظفين لشهر أبريل.... وتتوالى ظواهر التسول في التطور والتعقيد يوماً بعد يوم , لتصبح متربطة ارتباطاً وثيقاً بقيام الدولة الفلسطينية للمرة الثانية في التاريخ في سبتمبر المقبل .... الله يستر 


 في ساعات الصباح المتأخرة وقبيل الظهيرة بقليل يطل علينا مستر " سلام فياض " وصديقه العزيز مستر " أبو مازن " ليتحدثا عن نيتهم الذهاب للأمم المتحدة في سبتمبر المقبل لإعلان قيام الدولة الفلسطينية .... بالطبع كلنا نحلم ونتمنى  قيام دولة فلسطينية والعيش بسلام وطمأنية, ولكن لا بد من الحصول على بعض إجابات لأسئلة مواطن ليس له بدهاء السياسة ولا بمكر الحكومات ..... 

1-     ما الهدف من إقامة دولة على حدود 67 ونحن لنا كامل الحق في العيش بدولة كاملة المعالم " حدود قبل عام 1947"؟
2-     هل  قام أحدكما باستشارتنا نحن المواطنين المساكين , المشحرين ,إذا ما كنا نريد قيام دولة عجيبة على حدود 67, أم لا ؟
3-     هل قام أحدكما باستشارة ما يقارب 7 ملايين لاجىء عن رأيهم في موضوع إقامة دولة على حدود 67 , بينما بيوتهم لا تزال تنتظرهم , أم لا ؟


4-     كم مرة يقوم الشخص بإعلان قيام الدولة , أعلنت الدولة في عام 1988 , ولكن يا حسرة  طلعنا بخفي حنين ؟ هل سنحصل على أكثر من خفي حنين هذه المرة ؟ والله أشك ... هذه المرة سنجرد من خفي حنين .... 
5-     من أين لنا بالمال الكافي لتأمين رواتب الموظفين , وتطوير مؤسسات الدولة , وتطوير البنية التحتية والتعليم , والصحة , و............. ؟ حكومتنا العزيزة لم تستطع تأمين رواتب شهر أبريل , فكيف الحال في سبتمبر ؟

6-     كيف ستعلنون الدولة ونحن لا نزال نعتمد  على إسرائيل اعتماداً كلياً لتأمين الماء والكهرباء على سبيل المثال ؟

7-     كيف ستعلنون قيام الدولة ونحن لا نزال نعتمد الشيكل الإسرائيلي في معظم معاملاتنا الإقتصادية ؟


8-     كيف ستعلنون  قيام الدولة , ونحن لا نزال نقضي ساعات لا بأس بها على الحواجز الاسرائيلية ؟
9-     كيف لنا بأن نرضى أن تكون القدس الشرقية عاصمة دولتنا العزيزة ونحن لدينا الحق في أن تكون عاصمة دولتنا قدس كاملة المعالم بدون نقصان ولا تحريف ؟