Friday, November 2, 2012

إلى عباس


" ليس ضرورياً أن تكون الأشياء العميقة معقدة، أو البسيطة ساذجة... الانحياز الفني الحقيقي هو كيف يستطيع الإنسان أن يقول الشيء العميق ببساطة" غسان كنفاني
لو قدر وسمح لي بالتعبير عن رأيي بمنتهى الحرية والشفافية في بلادي العزيزة  فإن الرسالة التي سوف أرسلها لمحمود عباس بمناسبة تصريحاته الأخيرة حول منعه القيام بانتفاضة ثالثة طالما هو على رأس السلطة الفلسطينية وعن تنازله باسم 13 مليون مواطن فلسطيني عن حق العودة هي كالتالي :

" السيد محمود عباس،
حين يقرر الشعب الفلسطيني القيام بانتفاضة ثالثة لانتزاع جزء من حريته وأرضه المسلوبة فإنه لن يتوسل موافقة أجهزتك الأمنية ولا مكاتب التنسيق مع الجانب الصهيوني، ولن يمرر لك كتاب الموافقة عبر ديوان الرئاسة أو المقاطعة... حين تقرر الأغلبية الصامتة الخروج عن صمتها فإن حيزها الجغرافي لن يكون محصوراً فقط في بضعة مظاهرات في شارع الإرسال أو دوار المنارة... فالشعب حين يدرك طريقه لن يوقفه مجرد تصريحات بالية "