Saturday, September 25, 2010

الأفعى


هل يكذب الأطفال حقا, أم أنهم ملائكة تمشي على الأرض ؟ لا اعتقد أنهم ملائكة تمشي على الأرض , لأنني كنت يوما ما طفلة وفعلت ما لا تفعله الملائكة ,لقد كذبت, والملائكة لا تكذب , لذلك أرجوكم أيها البشر كونوا واقعيين ولو لبرهة , لا تطلقوا على الأطفال ألقابا لا تناسبهم وتجلب لهم عقدا نفسية فيما بعد.   
  في أحد الأيام عندما كنت ألعب بالغرفة وحدي, ركضت فجأة إلى والدتي في المطبخ أصرخ بأن هنالك أفعى في الغرفة... تترك والدتي الجلي تذهب وترى الأفعى وتقتلها من أجل حماية طفلتها الصغيرة. لم تجد والدتي شيئا, وبختني, وذهبت لتكمل أعمالها المنزلية, في اليوم التالي, ذهبت أركض لأخبر والدتي عن الأفعى المزعومة , للأسف والدتي صدقت الطفلة الصغيرة  مرة أخرى وذهبت لترى الأفعى وتقتلها , وبختني مرة أخرى , في اليوم الثالث , ركضت إلى المطبخ مرة أخرى أتحدث عن أفعى صغيرة في زاوية الغرفة, لم تركض والدتي إلى الغرفة لأنها تعرف أن  طفلتها كاذبة, عرفت والدتي بأنني أكذب عليها , لم تصدقني , لذلك ذهبت وأحضرت دبوسا لأقتل الأفعى الصغيرة وأحمي نفسي ,والديَ وجديَ. أخبرت أمي بأنني سوف أقتل الأفعى برأس الدبوس , عندما رأت الدبوس قررت أن تذهب للغرفة لأخر مرة لترى إلى أي حد وصل الكذب بطفلتها الصغيرة , للأسف خسرت والدتي معركتها , وكسبت معركة الأفعى بالرغم من أنني كذبت , في اليوم الثالث بالفعل ظهرت الأفعى ولم تكن مجرد كائن صغير خرج من مخيلة فتاة صغيرة قبل يومين. لماذا خرجت الأفعى وبدوت بأنني فعلا صادقة بالرغم من أن وجود الأفعى قبل يومين كان وهما وخيالا لأجذب انتباه والدتي ليس أكثر.

هل الكذب في تلك المرحلة صفة مشتركة بين أبناء جيلي والأجيال السابقة واللاحقة ؟ ربما الكذب هو الذي أدى بنا للوصول إلى طرق لا نهاية لها ؟  الجواب معلق بين  نعم  ولا لنصبح فيما بعد كالمعلَقين بين السماء والأرض ننتظر من يأخذنا من اللامكان إلى المكان.  
هل تعلمنا الكذب بالفطرة, أم أن الكذب هو صفة يتم اكتسابها من البيئة المحيطة وتأثيراتها ؟
منذ ذلك اليوم أصبحت أكثر أهل الأرض خوفا وتحسسا من الأفاعي, ربما أيضا أصبحت أكثر خوفا من الكذب.